أفريك بريس: محمد بنعبد القادر زريزر/ صور: مجموعة الأنبـــاء السياسية

تحت شعار “جميعا  من أجل  شتاء دافئ “قامت  الجمعية  المغربية  للمواطنة و الأعمال الاجتماعية  و بتنسيق مع مدرسة بوكركوح  فرعية عين حداد  إقليم  سطات بتنظيم أول  قافلة إنسانية  تربوية  يوم 24 فبراير  2018 لفائدة  تلاميذ  فرعية  عين حداد.

وقد عرف هذا  النشاط عملية توزيع مجموعة من الملابس  من (معاطف،أحذية، سراويل، قبعات… ) بمختلف  الأعمار ، و كذلك  أدوات  مدرسية  (كتب ، قصص،أقلام ،ملونات،أوراق  الرسم، دفاتر ) مواد التنظيف، صباغة  جدارية ،ملصقات حائطية ،أغطية  طاولات،حيث   استفاد  من  هذه القافلة  أزيد  من 100  تلميذ  وتلميذة ،كما تخلل هذا النشاط فقرات ترفيهية  للأطفال  من تأطير البهلوان  ، فقرات  موسيقية  تنشيطية  ساهم فيها جميع أعضاء الجمعية  و الأطر التربوية  و تلاميذ  المؤسسة ووقفة شاي وحلويات  على شرف الأطفال   و الضيوف الحاضرين.

وتجدر الإشارة  أن هذه  المبادرة هي الأولى  من نوعها للجمعية  حيت  كان الهدف الرئيسي  من هذا  النشاط  هو إدخال  البسمة و الفرحة على قلوب  الأطفال  المتواجدين  بهذه  المؤسسة  وكذا  تنمية  روح  التضامن و روح المواطنة  لدى التلاميذ  وتزيين  المؤسسة  برسومات  تتماشى  مع الفضاء المدرسي لتضفي  عليه جمالا  و رونقا  سيساعد التلاميذ  على فتح أفق  التعليم  و التعلم  لدى رواد  المدرسة من تلاميذ  ومدرسين.

و في الأخير توجهت الجمعية بتقديم  جزيل الشكر  والتقدير  و الامتنان  إلى كل أعضاء  و الأطر التربوية  للمؤسسة  و على رأسهم  مدير المؤسسة على حسن و كرم الضيافة التي خصت  بها الجمعية كما تقدمت الجمعية بشكر عام إلى  كل من ساهم  من قريب  أو بعيد  في دعم و إنجاح فعاليات  هذه القافلة  من أهل  الخير  و الإحسان.

ترك الرد